ضرب الأطفال في الثالثة يزيدعدوانيتهم في الخامسة

  • بواسطة

الأطفال الثالثة يزيدعدوانيتهم الخامسة

أكدت دراسة علمية قائمة على رصد استمر سنوات لمجموعة كبيرة من الأطفال صحة النظريات التربوية التي تحذر من مخاطر تعنيف الصغار جسديا بصفعهم أو ضربهم قائلة " إن التعرض لهذا النوع من العقوبات يؤدي إلى زيادة عدوانية الأطفال" وقالت الدراسة التي عمل عليها خبراء من جامعة تولين الأمريكية وشملت أكثر من 2500 طفل إن الذين يعاقبون بالضرب في سن الثالثة تزداد لديهم الميول العدوانية في سن الخامسة… أما الذين يتعرضون للتعنيف الجسدي اعتبارا من السنة الأولى من عمرهم فقد يواجهون خطر التخلف الدراسي.

وتعتبر الدراسة التي نشرتها شبكة سي ان ان فريدة من نوعها في مجال بحث سلوكيات الأطفال لأنها أخذت بعين الاعتبار مجموعة كبيرة من العوامل بينها تصرفات الأم مع الطفل والعداونية الموجودة بين الأب والأم وصولا إلى اعتياد الأم على المخدرات أو الكحول ودراسة ما إذا كانت قد أصيبت بالإحباط في فترة الحمل وفكرت بالإجهاض.


لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هناسبحان الله و بحمده

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.